هل تعاني من السمنة؟ إذن اقرأ هذا المقال لتعرف المخاطر الصحية التي يمكن أن تواجهها

العلاج في تركيا

تحوي تركيا عدداً كبيراً من المشافي والمجمعات الطبيَّة الضخمة، بجانب غناها وتميُّزها بعلاجات طبيَّة دقيقة، سواءً باستخدام الروبوت أو بالآليات الطبيَّة المختلفة، وبتكاليف علاج مقبولة

العلاج في تركيا سرطان الفم: التشخيص والأعراض والعلاج
122
Apr 28 2022

سرطان الفم: التشخيص والأعراض والعلاج

سرطان الفم هو أحد أكثر أنواع السرطانات شيوعا، غالبا ما يظهر على اللثة واللسان والشفتين وسقف الفم وبطانة الخد وغيرها. تعرف معنا على الأعراض والأسباب وطرق العلاج مع فريق علاجك الطبية.

ما هو سرطان الفم؟

سرطان الفم هو مجموعة متنوعة من الأورام السرطانية التي تنشأ في أحد أقسام جوف الفم، ويعتبر سرطان الفم واحدًا من مجموعة من السرطانات التي تدعى أورام الرأس والعنق، والتي تعالج بشكل مماثل لسرطان الفم أيضًا. يمكن أن يتطور سرطان الفم في أي جزء من أجزاء الفم، يشمل ذلك الشفاه واللثة واللسان والوجه الداخلي للخدين وسقف الفم وأرضية الفم تحت اللسان أيضًا. كما أنه من الممكن أن تتطور الأورام في الغدد اللعابية للفم أو في اللوزتين أو في البلعوم، لكنها أقل شيوعًا من الأماكن الأخرى.

سرطان الفم بالإنجليزية

تطلق تسمية Oral cancer على سرطان الفم في اللغة الإنجليزية، كما يمكن أن تتم تسميته من خلال مصطلح Mouth cancer أو Oral cavity cancer.

سرطان الفم بالصور

سرطان الفم

شكل ظهور سرطان الفم

إن لسرطان الفم مجموعة متعددة من المظاهر التي تختلف حسب موقع الإصابة وحسب نوع خلايا الورم، ويكون سرطان الفم في معظم الحالات من نمط سرطان الخلايا الحرشفية، والتي هي نمط الخلايا الذي يغطي البشرة والشفاه وتبطن الفم واللثة واللسان.

اللثة

سرطان اللثة في معظم حالاته خبيث وقلما أن يكون حميدًا، يتخذ السرطان في اللثة شكل كتلة بارزة غير منتظمة الشكل، كما يمكن أن يكون على شكل قرحة غير منتظمة الحواف أيضًا، وقد يصعب التمييز بين سرطان اللثة وتقرحات الفم.

سطح اللسان

قد يكون شكل سرطان اللسان على شكل طبقة بيضاء كثيفة تغطي سطح اللسان، كما يمكن أن يكون على شكل كتلة حوافها غير منتظمة تبرز من إحدى مناطق اللسان.

الشفتين

يتخذ السرطان على الشفتين شكل آفة جلدية متقرحة تستمر لأكثر من ثلاثة أسابيع ولا تشفى على الرغم من استخدام العلاج المناسب.

داخل الخد

السرطان داخل الخد يكون عادة على شكل تقرحات تشبه تقرحات الفم المعتادة، ومن الممكن أن تدل تقرحات الفم المتكررة على إصابة بسرطان الفم في بعض الحالات.

سرطان الفم

سقف الفم

يكون سرطان سقف الفم على شكل آفة ذات لون داكن تبرز من سقف الفم على شكل كتلة صغيرة أو تكون متقرحة في سقف الفم.

قاع الفم

لا يختلف السرطان في قاع الفم كثيرًا عن السرطان في الأماكن الأخرى، حيث يكون على شكل كتلة صغيرة حوافها غير منتظمة.

أعراض سرطان الفم

تتضمن أعراض سرطان الفم كلًّا مما يلي:

  • قرحة مؤلمة في الفم لا تشفى خلال عدة أسابيع على الرغم من العلاج
  • ظهور كتلة في مكان ما من الفم
  • نزيف من الفم
  • تخلخل الأسنان وتساقط الأسنان غير المفسر
  • ألم وصعوبة في البلع
  • صعوبة ارتداء طقم الأسنان
  • ظهور انتفاخ أو كتلة في العنق من الخارج
  • ألم مستمر وغير معروف السبب في الأذن
  • فقدان الوزن بشكل كبير دون وجود سبب واضح
  • خدر في الشفة السفلية أو الوجه أو الذقن أو تنميل في اللسان
  • بقع بيضاء أو حمراء أو الاثنتين معًا في الفم أو على الشفاه
  • التهاب الحلق
  • ألم وتصلب في الفك
  • ألم في اللسان

من الممكن أن يؤدي وجود بعض من هذه الأعراض إلى التفكير في حالات طبية أخرى غير السرطان والخطأ في التشخيص، ولذلك من المهم التحقق من جميع الأعراض والفحص بشكل دقيق.

سرطان الفم

أسباب سرطان الفم

يبدأ سرطان الفم بالتطور عندما تتعرض الخلايا في الفم أو على الشفة إلى طفرات في الجينات الخاصة بها، وهو ما يؤدي إلى تطور خلايا شاذة وقادرة على التكاثر بشكل غير محدود وإعطاء عدد كبير من الخلايا الشاذة وغير الفعالة وظيفيًّا. تشكل مجموعة الخلايا هذه كتلة مختلفة عن الشكل الطبيعي للفم والشفتين وتتطور إلى ورم ينمو في الحجم ليعطي الأعراض المختلفة فيما بعد. ويمكن أن تنتقل بعض خلايا الورم إلى الأماكن المجاورة المختلفة لتشكل أورامًا أخرى أيضًا وتسبب تفاقم الحالة أكثر. إن سبب حدوث الطفرات في الخلايا غير معروف بشكل محدد بعد، لكن الأسباب المحتملة لذلك تتضمن:

  • العمر والتقدم في السن
  • العلاج الإشعاعي للرأس والعنق
  • التدخين
  • استهلاك الكحول
  • التعرض الطويل لضوء الشمس
  • الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري

عوامل الخطر

تتضمن عوامل الخطر للإصابة بسرطان الفم:

  • وجود فرد من أفراد العائلة مصاب بسرطان الفم سابقًا
  • التعرض للأشعة فوق البنفسجية والعلاج الإشعاعي
  • التدخين (حيث يعتبر السبب الأهم لسرطان الفم)
  • شرب الكحول
  • تناول المأكولات الحارة والتوابل بكثرة

سرطان الفم

فحص وتشخيص الإصابة بمرض سرطان الفم

يبدأ الفحص منأجل تشخيص سرطان الفم من خلال إجراء الطبيب للفحص الفيزيائي، حيث يفحص الطبيب جوف الفم والشفاه واللثة وسقف الفم والبلعوم بشكل دقيق كما يقوم بفحص العقد اللمفاوية في العنق. إذا وجد الطبيب أي أورام أو آفات مشتبهة في الفم فسوف يقوم بأخذ خزعة بالفرشاة منها. والخزعة بالفرشاة هي طريقة غير مؤلمة لأخذ عينة من خلايا الآفة لإجراء الفحص الخلوي والتأكد أهي سليمة أم خبيثة. بالإضافة إلى الخزعة بالفرشاة فمن الممكن أن يحتاج الطبيب من أجل التشخيص إلى:

  • إجراء تصوير بالأشعة السينية لتأكد من عدم انتقال السرطان إلى عظام الفك أو الصدر أو الرئتين
  • الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب للبحث عن أي أورام أخرى في الفم والبلعوم أو العنق أوالرئتين أو أماكن أخرى في الجسم
  • التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني PET لتحديد ما إذا كان السرطان قد انتقل إلى العقد اللمفاوية أو الأعضاء الأخرى
  • التصوير بالرنين المغناطيسي للحصول على صور أكثر دقة للرأس والعنق والتأكد بشكل قطعي من وجود الورم أو عدم وتحديد ما إذا كان قد انتقل إلى أماكن أخرى.
  • فحص الممرات الأنفية والجيوب الأنفية والحلق الداخلي والرغامى والقصبات من خلال التنظير.

طرق علاج سرطان الفم

إن طريقة علاج سرطان الفم تختلف حسب موقع السرطان ومرحلة الإصابة كذلك، بالإضافة إلى الصحة العامة للمريض وتفضيلاته الشخصية في العلاج كذلك. ومن الممكن استخدام أسلوب علاجي واحد أو اتباع عدد من الطرق العلاجية مع بعضها البعض. إن الطريقة الأساسية لعلاج سرطان الفم هي الجراحة، حيث توجد عدة أنواع من الإجراءات الجراحية التي يمكن أن تجرى لعلاج السرطان في الفم، إضافةً إلى العلاج بالإشعاع والعلاج الكيميائي أيضًا. في حالات الأورام غير المنتشرة إلى أماكن أخرى والتي يقتصر وجودها على موقع واحد فإن الجراحة لإزالة الورم يمكن أن تعالج الإصابة بالسرطان بشكل كامل حيث يقوم الجراح بإزالة الورم والحواف السليمة المحيطة به للتأكد من استئصاله بشكل كامل، وقد تحتاج الأورام الأكبر حجمًا والأكثر انتشارًا إلى استئصال واسع النطاق لإزالة جزء من الفك أو جزء من اللسان. قد لا تكون إزالة الورم بالجراحة بشكل كامل ممكنة، ولذلك فمن الممكن إزالة الجزء الذي يمكن استئصاله جراحيًّا لإنقاص حجم الورم ثم متابعة العلاج بالطرق العلاجية الأخرى. 

علاج سرطان الفم بالأعشاب والطب البديل

لا توجد طرق علاجية تستخدم الأعشاب والطب البديل يمكن أن تشفي سرطان الفم بشكل نهائي، لكن بعض طرق العلاج يمكن أن تساعد في تعزيز الطرق العلاجية الأخرى وتحسن الاستجابة للعلاج وتسرع الشفاء وتساعد في استعادة الحالة الصحية خلال العلاج وبعد انتهائه. تتضمن هذه الطرق:

  • ممارسة الرياضة: إن ممارسة الرياضة المتوسطة لمدة نصف ساعة يوميًّا تساعد في تحسين المناعة ودعم الدورة الدموية وزيادة الصحة العامة للجسم وكذلك تفيد في تحسن الاستجابة للعلاج ففي سرطان الفم.
  • العلاج بالتدليك: توجد بعض تمارين التدليك المفيدة للصحة العامة لمرضى السرطان
  • العلاج بالإبر الصينية: تزيد الإبر الصينية من فعالية جهاز المناعة في القضاء على الخلايا السرطانية وتساعد في تحسين الدورة الدموية وكذلك استجابة الجسم للأدوية وتسريع مدة الشفاء.
  • القرفة والزنجبيل والكركم: إن لهذه المواد تأثير مضاد للسرطان مفيد في علاج سرطان الفم، حيث تحتوي القرفة والزنجبيل والكركم على مستويات مرتفعة من مضادات الأكسدة التي تفيد في علاج السرطان والوقاية منه، كما أنها تدعم الجهاز المناعي وتزيد من فعاليته ضد الخلايا السرطانية.

علاج سرطان الفم بالإشعاع

علاج سرطان الفم بالإشعاع

العلاج الإشعاعي هو طريقة علاجية تقوم على إتلاف خلايا السرطان من خلال تعريضها لحزمة مرتفعة الطاقة من الأشعة السينية والبروتونات. يستفاد من العلاج الإشعاعي في سرطان الفم من خلال تعريض المريض إلى منبع إشعاعي خارجي مضبوط لتسديد حزمة ذات طاقة محددة من الأشعة إلى موضع السرطان.

يستخدم العلاج الإشعاعي عادة بعد الجراحة عندما لا يمكن استئصال كامل الورم بالجراحة. كما يمكن أن يستخدم الإشعاع مع العلاج الكيميائي لزيادة فعاليته، لكن ذلك يزيد من الآثار الجانبية لكلا العلاجين. ما يعيب العلاج الإشعاعي هو آثاره الجانبية السيئة، حيث يمكن أن يسبب الضرر للأنسجة المجاورة ويمكن أن يزيد خطر الإصابة بأنواع أخرى من السرطان.

علاج سرطان الفم كيميائيا

العلاج الكيميائي هو طريقة العلاج الأكثر شيوعًا لعلاج السرطان، حيث تستخدم تركيبة من مجموعة من الأدوية للعلاج. يتم استخدام الأدوية السامة للخلايا والتي تمنع تكاثر الخلايا من أجل إنقاص حجم الورم وإزالته. والجانب السلبي للعلاج الكيميائي أنه يؤثر على جميع خلايا الجسم السليمة مع خلايا الورم، وبالتالي يسبب آثارًا جانبيةً مزعجة تضعف الصحة العامة للمريض وتسبب سوء حالته. تتضمن أبرز التأثيرات الجانبية للعلاج الكيميائي الغثيان والإقياء وسوء الامتصاص وتساقط الشعر والوهن.

الوقاية من سرطان الفم مع فريق علاجك الطبية

معظم حالات سرطان الفم يمكن الوقاية منها من خلال اتباع بعض الأساليب الوقائية وتجنب عوامل الخطر، حييث تفيد النصائح التالية في الوقاية من سرطان الفم:

  • الابتعاد عن التدخين حيث أن التدخين هو العامل الأهم في حدوث سرطان الفم وسبب معظم الحالات.
  • تجنب شرب الكحول
  • تجنب التعرض الزائد لأشعة الشمس واستخدام الواقي الشمسي
  • فحص الفم والأسنان بانتظام عند طبيب الأسنان لاكتشاف آفات الفم في وقت مبكر والكشف المبكر عن السرطان وعلاجه.

أسئلة شائعة عن سرطان الفم

جميع أنواع السرطان خطيرة، حيث يمكن أن يغزو الورم الأنسجة المجاورة للفم وينتقل إلى عظام الفك والوجه ويصيب الأعصاب ويسبب الخدر والشلل في الوجه، ومن الممكن أن ينتقل السرطان إلى أعضاء أخرى مثل الرئتين والكبد ويسبب تدهور الحالة الصحية وربما ينتهي بالوفاة.

لا تؤدي الحالات المكتشفة والمعالجة في وقت باكر إلى الوفاة أو إلى مضاعفات خطيرة، ولكن يمكن أن ينتقل السرطان في المراحل المتقدمة إلى الرئتين والكبد والأعضاء المهمة للحياة ويسبب فشلها وفي هذه الحالة فقد ينتهي بالموت.

سرطان اللسان هو الورم الخبيث الذي يتكون على اللسان، والذي ينشأ إما من الطبقة الخارجية للخلايا التي تغطي اللسان أو من خلايا الحليمات الذوقية أو حتى من النسيج العضلي الخاص باللسان.

عادة لا تكون الآفات السرطانية مؤلمة، إلا أن أنواع سرطان الفم المختلفة يمكن أن تسبب الألم عند ظهورها وخصوصًا عندما تتخذ شكل التقرحات التي تسبب الألم بطبيعتها.

تتضمن علامات سرطان الفم بشكل أساسي آفة غير منتظمة الشكل أو الحواف في الفم، مؤلمة ولا تشفى بشكل تلقائي مع مرور بضعة أسابيع ولا مع استخدام الأدوية، بالإضافة إلى تضخم العقد اللمفاوية في العنق وصعوبة البلع ونقص الوزن غير المفسر.

تحليل CBC هو تحليل يستخدم لعدّ جميع أنواع الخلايا الموجودة في الدم وحساب نسبة خضاب الدم وتقييم وظائف الجهاز المناعي، ومن الممكن الاستفادة منه للكشف عن بعض السرطانات ومنها سرطان الفم.

يمكن الكشف عن سرطان اللسان من خلال إجراء الفحص البدني الكامل ومعاينة الآفة وأخذ خزعة منها وفحصها لتحديد ما إذا كانت سرطانية أم لا.

بعض الأنواع من السرطان يمكن الكشف عنها من خلال تحليل الدم، إلا أنه ما من تحليل للدم يمكن أن يكشف أي شكل من أشكال سرطان الفم.

يمكن علاج سرطان الفم والشفاء منه بشكل كامل إذا تم اكتشافه في وقت مبكر وتقديم الطريقة العلاجية الأفضل.

يعالج سرطان الفم في مراحله البدائية من خلال الإشعاع، ويمكن استئصال الكتلة جراحيًّا في المرحلة الأولى والثانية للسرطان، ويمكن علاجه إشعاعيا أو كيميائيا في المراحل المتأخرة.

تتباين نسب الشفاء من سرطان الفم بشكل كبير حسب موقع السرطان وامتداده في الفم، ويبلغ معدل البقاء لخمس سنوات لسرطان الفم في الولايات المتحدة نسبة 67%.

تحرير - علاجك الطبية

اطلع على أحدث المنشورات والأخبار الطبية

منذ 8 ساعات السمنة عند المراهقين : الأسباب وطرق العلاج

السمنة عند المراهقين : الأسباب وطرق العلاج

تعتبر السمنة عند المراهقين مشكلة كبيرة حيث يمكن أن تعرضهم لخطر الإصابة بعدة أمراض وأصبحت هناك حاجة ماسة لعلاجات فعالة. تعرف معنا فى المقال التالي على الأسباب والأعراض وطرق العلاج مع فريق علاجك الطبية.

منذ يومين التهاب القرنية: الأعراض والأسباب والعلاج

التهاب القرنية: الأعراض والأسباب والعلاج

التهاب القرنية هو التهاب يصيب الطبقة العلوية الصافية للعين على مستوى طبقة القرنية. ويمكن أن ينتج عن عدوى أو إصابة، ويجعل الرؤية ضبابية والعين حساسة للضوء. تابع معنا المقال التالي لتتعرف أكثر على الأسباب والأعراض والعلاج.

منذ يومين البهاق: الأعراض، الأسباب والعلاج

البهاق: الأعراض، الأسباب والعلاج

تعرف بالتفصيل على مرض البهاق وأعراضة وأسبابه وكيفية علاجه. كل ذلك وأكثر مع نصائح علاجك الطبية للوقاية من البهاق.

منذ يومين 13 فائدة صحية للفلفل الحار يجب معرفتها

13 فائدة صحية للفلفل الحار يجب معرفتها

يعشق البعض مذاق الفلفل الاخضر الحار مما يدفعهم الي اضافته الى اطعمتهم، ولكن هل تعلم ما هي فوائد الفلفل الحار؟ اقرأ البقية مع علاجك الطبية.

اشترك بالقائمة البريدية

احصل على آخر الأخبار
والمقالات الطبية مجاناً