اطلع الآن على خريطة تفاعلية توضح بالأرقام مناطق انتشار فايروس كورونا المستجد

ربط المعدة في تركيا

ربط المعدة في تركيا

تُعرف عمليّة ربط المعدة بأنّها إجراء تقييديّ للمعدة بحيث يُقيِّد الكميَّة التي يتناولها الشخص قبل الشعور بالشبع عن طريق فصل غير تامّ للجزء الأعلى من المعدة





































عملية إزالة ربط المعدة

تتم عملية إزالة ربط المعدة من خلال الخطوات التالية:

  1. إدخال أدوات بالمنظار (وهي أداة طبية تشبه الأنبوب الرفيع بنهايتها كاميرا صغيرة) من خلال فتح شقوق صغيرة في البطن. لكن يمكن للجراح استخدام الشق القديم في معظم الحالات.
  2. قطع النسيج الندبي حول الحزام.
  3. قطع الأنابيب والحزام.
  4. سحب الحزام المتواجد حول المعدة.
  5. خياطة الجزء العلوي من المعدة إلى الجزء الممتد فوق الحزام، وذلك لمنع حركة الحزام خلال العملية الأولية، ويميل بعض الجراحين العامين إلى ترك الالتصاقات وتلك الخيوط في مكانها أثناء جراحة إزالة الحزام. ومع ذلك من المهم جداً إزالة تلك الغرز والالتصاق. لأن هذا سوف يعيد التشريح الأصلي للمعدة، ويجعل من عملية جراحة المراجعة اللاحقة أكثر سهولة.
  6. بعد إزالة حزام المعدة، فإن إزالة أو شق الكبسولة حول المعدة (وهو نسيج ندبي كثيف حول الجزء العلوي من المعدة أو المريء) سيقلل من فرصة الانسداد بعد الجراحة.
  7. تتم إزالة المنفذ تحت الجلد.
  8. بالنسبة للمرضى الذين يرغبون بإجراء عملية أكثر فعالية لعلاج البدانة، فقد يواصل الطبيب الجراح استئصال المعدة أو جراحة تحويل المعدة، بعد إزالة شريط المعدة أو إجراء مراجعة بعد ثلاثة أشهر.

معلومات هامة عن عملية ربط المعدة في تركيا

أضرار عملية ربط المعدة

قد ينتج في عملية ربط المعدة بعض الأضرار والآثار الجانبية، كغيرها من العمليات الأخرى، ومن هذه الآثار ما يلي:

  1. عدم تحمل الطعام: فقد يعاني المرضى الذين قاموا بعملية ربط المعدة من صعوبة في البلع، والغثيان الشديد والقيء. حتى أن بعضهم يتقيأ عدة مرات في اليوم.
  2. الحموضة المعوية أو الارتجاع: قد يصاب بعض المرضى بحرقة في المعدة أو التهاب المريء، بعد جراحة ربط المعدة.
  3. انزلاق الحزام: قد يسبب هذا ألماً وغثياناً شديداً، وقد يتطلب مراجعة إزالة جراحية طارئة لحزام المعدة.
  4. تآكل الحزام أو التهاب المنفذ: حيث يسبب تآكل حزام المعدة التهاباً طويل الأمد في المنفذ، في معظم الحالات.
  5. تمدد المريء: مع التقييد من حزام المعدة، قد يكون الطعام عالقاً في المريء، وقد يسبب هذا تمدد المريء على المدى الطويل.
  6. فقدان الوزن غير الكافي: على الرغم من أن حزام المعدة يعاني من خسارة أولية معقولة في الوزن، إلا أن استعادة الوزن أكثر شيوعاً في مرضى ربط المعدة من المرضى الذين خضعوا لجراحة في المعدة أو جراحة تحويل المعدة.

شروط عملية ربط المعدة

لا بد لك حتى تتمكن من إجراء عملية ربط المعدة من استيفاء بعض المعايير المعينة. وتشمل هذه ما يلي:

  1. يجب أن تكون مؤشر كتلة الجسم(BMI) 40 وحدة أو أكثر من ذلك، أو بين 35 و 40 وحدة مع وجود حالة صحية، مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم.
  2. فشل أو عدم نجاح جميع خيارات العلاج الأخرى أولاً، مثل اتباع نظام غذائي، وممارسة الرياضة.
  3. يتوجب أن تكون لائقاً بشكل عام، لإجراء عملية تخدير عام وجراحة ربط المعدة.
  4. الالتزام بالمتابعة طويلة المدى، بما في ذلك الفحوصات الدورية، وإجراء تغييرات في نمط الحياة.
  5. الاستعداد لحضور مواعيد متابعة منتظمة.

تجارب عملية ربط المعدة

يبحث كثير من الراغبين في إجراء عملية ربط المعدة عن تجارب وخبرات ممن أناس قد سبقوهم إلى هذه العملية، حيث يوصف للمريض بداية نظام غذائي معين يتوجب الالتزام به، ويعتمد فيه على شرب السوائل فقط، وذلك خلال المدة الزمنية التي تلي مرحلة ما بعد العملية مباشرة، وبعد تلك المرحلة يبدأ المريض بتناول الأطعمة اللينة، ثم يصل تدريجياً إلى تناول الأطعمة المعتادة.

 

ويفقد مريض ربط المعدة العادي 500 جراماً إلى كيلوغرام في الأسبوع بشكل مستمر، لكن المرضى الأكثر وزناً يكونون غالباً معرضين لفقدان أوزانهم بشكل أسرع في البداية. حيث يعمل هذا الإجراء على تشجيع نظام غذائي، وعادات طعام أفضل للمرضى، وهذا بدوره يلعب دوراً كبيراً في المساعدة في الحفاظ على الوزن، وعلى المدى الطويل.

من خلال تواصلكم معنا، وبسبب خبرتنا وتجربتنا الواسعة في عمليات السمنة عموماً، وعملية ربط المعدة خصوصاً، نستطيع أن نساعدكم في اختيار الإجراء الأنسب لكم.

هل لديك إستفسار  تواصل معنا  - الإستشارة مجانية