اطلع الآن على خريطة تفاعلية توضح بالأرقام مناطق انتشار فايروس كورونا المستجد

ربط المعدة في تركيا

ربط المعدة في تركيا

تُعرف عمليّة ربط المعدة بأنّها إجراء تقييديّ للمعدة بحيث يُقيِّد الكميَّة التي يتناولها الشخص قبل الشعور بالشبع عن طريق فصل غير تامّ للجزء الأعلى من المعدة




































تُعرف عمليّة ربط المعدة بأنّها إجراء تقييديّ للمعدة بحيث يُقيِّد الكميَّة التي يتناولها الشخص قبل الشعور بالشبع، ويتمّ ذلك عن طريق فصل غير تامّ للجزء الأعلى من المعدة بوضع حلقة اصطناعية حول بوّابتها، وبذلك تتحوّل المعدة إلى حُجرتين متَّصلتين بممرٍّ ضيِّق نسبيّاً.

تُشكّل عملية ربط المعدة نسبة حوالي 10% من إجماليّ العمليات الجراحية التي يتمّ إجراؤها لعلاج البدانة، مقارنة بعمليتَيّ: تكميم المعدة وتحويل مسار المعدة، وغيرهما من العمليات الأخرى.

تُصنع الحلقة التي يتمّ وضعها على المعدة من مادة السيليكون، وتكون مرتبطة بجهازٍ يوضَع تحت الجلد للتحكّم بها، حيث يمكن تضييقها أو توسيعها، للتحكّم بكميَّة الطعام الممكن تناوله، وهدف العملية أن يتمّ تقييد كميَّة الطعام إلى ما يقارب كوباً واحداً من الطعام الصَّلب، بحيث توفِّر شعوراً بالشبع التامّ لفترات أطول بعد وجبات الطعام.

لا تسبِّب عمليّة ربط المعدة أيّة مشاكل في الامتصاص، فهي تقيِّد كميَّة الطعام فقط، ولا تؤثر على امتصاصه، خلافاً لعملية تحويل مسار المعدة التقليديّة، لذلك فمن النادر أن تسبّب أيّ ضعف امتصاص غذائي أو نقص فيتامينات، فلا يُحتاج عند إجرائها لأخذ أيّ مكمِّلات غذائية.

فقدان الوزن بعد عملية ربط المعدة

تؤدِّي عمليّة ربط المعدة إلى فقدان 45% من الوزن الزائد تقريباً بعد عامين من إجراء العملية، فمثلاً إن كان المريض يعاني من 50 كيلوغراماً من الوزن الزائد، فيمكنه من خلال إجراء تلك العملية أن يفقد ما يزيد عن 20 كيلوغراماً من وزنه الزائد، وأثبتت التجربة أنّ كثيراً من المرضى قد تمكَّنوا من المحافظة على الوزن المفقود على المدى البعيد.

عملية ربط المعدة في تركيا

هل من مضاعفات جانبية بعد عملية ربط المعدة؟

تمتاز عملية ربط المعدة عن عملية تكميم المعدة وغيرها من العمليّات الأخرى لعلاج البدانة من ناحية البساطة وقلَّة احتمال حدوث مضاعفات، مع إمكانيّة إعادة المعدة لوضعها الطبيعي بإزالة الحلقة، وتمتاز أيضاً بإمكانيّة التحكم بالحلقة في حال احتاج المريض إلى زيادة التقييد، أو تقليله، بحسب حاجة المريض أو رأي الطبيب.

أمّا بالنسبة للمضاعفات فتكاد لا تُذكر بجانب هذه الميزات، حيث تُعتبر مضاعفات هذا النوع من العمليات طفيفة، فمن ذلك: يمكن أن يشعر المريض بعد إجراء العملية بالغثيان أحياناً، ويمكن تقليل تلك الأعراض من خلال ضبط الحلقة.

إعداد وتحرير: علاجك الطبية ©